برلماني يطالب بسحب الجوازات من الأجانب وإجلائهم للمعسكرات

Sodani-passportطالب عضو البرلمان المستقل عن دائرة دنقلا بالولاية الشمالية، أبو القاسم برطم، الحكومة بسحب الرقم وطني والجواز الإلكتروني من كل الأجانب بالبلاد داعياً إلى ضرورة إجلائهم، لا سيما السوريين، من داخل العاصمة لمعسكرات اللاجئين خارج الخرطوم معتبراً بقاءهم بالعاصمة بـ(الفتنة).
وأعلن دفعه بطلب لرئاسة البرلمان لاستدعاء وزير الداخلية حول حادثة انفجار قنبلة با

لخرطوم أول من أمس (الأحد) واتهام أجانب بتصنيع قنابل محلية داخل العاصمة.
وطالب برطم في تصريح لـ(الصيحة) أمس، وزير الداخلية الفريق اول ركن عصمت عبد الرحمن بإيجاد مبررات لصنع أجانب قنابل محلية داخل الخرطوم وقال: “بالطبع لم يتم صنع القنابل لاستعمالها في حلب أو دمشق أو سيناء، وإن لم يتم إبعاد السوريين وغيرهم لمعسكرات اللاجئين، فأبشروا بفتنة لا تنتهي”.
وانتقد برطم دخول الأجانب للسودان دون ضوابط، مبدياً تخوفه من تحويل الصراع بين المجموعات السورية إلى داخل السودان، وأضاف: “السوريون يسكنون أرقى الأحياء بالخرطوم ويملكون أرقى السيارات وأولادهم يدرسون في أرقى المدارس لذلك لا تنطبق عليهم صفة لاجئين حتى تمنحهم الحكومة كافة حقوق المواطن السوداني”.+

الصيحة

هذه التدوينة كُتبت في التصنيف أخبار. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.