تصريح صحفي من قناة المقرن الفضائية

تصريح ص267295حفي

قدمت فضائية (المقرن) تنويراً وافيا في المؤتمر التثاقفي عن الفضائية، وجاء المؤتمر تحت عنوان فضائية المقرن بين (الواقع والتحديات) الذي أنتظم اول أمس السبت برعاية مجموعة العمل السودانية الدولية، وبحضور عدد كبير من الشخصيات السودانية المهتمة بالإعلام الحر.

أكد مسؤولي الفضائية د. محمد عبد الله شريف و م. علي عبد الرحيم و د. عمار الخليفة انطلاقة البث الدعائي اليوم ٦ مارس، وبينما ينطلق بثها التجريبي البرامجي في ٦ أبريل المقبل.

شهد المؤتمر نقاشاً موضوعياً بين المؤتمرين ومسؤولي فضائية (المقرن) ابان ردودها على

التساؤلات التي طرحها المؤتمرون، بينما قدمت العديد من المقترحات من جانب الحضور واعتبرتها قيادة القناة مفيدة، ووصف الحضور ظهور فضائية (المقرن) بالخطوة الجريئة في مرحلة مفصلية للانعتاق من الإعلام الشمولي والتحليق في فضاء المصداقية، وأعتبر المؤتمرون تحقيق حلم الفضائية الحرة لحظة تاريخية تتطلب من الجميع أن يكونوا جزءاً منها وأعلنوا دعمهم الكامل لقياداتها وقالوا” فضائية المقرن بنا كلنا ولنا كلنا. بينما أكدت قيادة المقرن أن الفضائية “هي لحظة عملاقة لكي نحرر أنفسنا بأنفسنا”.

يذكر أن القائمين على أمر فضائية المقرن السودانية كشفوا عن ملامح الفضائية باعبتارها قناة (إخبارية، حوارية، واستقصائية وثقافية، وتراثية) تبث برامجها من العاصمة البريطانية لندن لتغطي السودان والدول المجاورة عبر مدار القمر الصناعي نايلسات. وشددوا على أنها هدف أسمي لمؤسسه المقرن الإعلامية غير الربحية ومقرها لندن.

وتعني الفضائية بقضايا حقوق الإنسان السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية للسودانيين كافة، داخل الوطن وخارجه، ولخصوا أهداف المقرن في السعي لإنتاج المعرفة ونشر الوعي بموضوعية ورصانة، من خلال نهج يتسم بالنزاهة والدقة والشفافية والمهنية.

كما ذكرت قيادة الفضائية بأن قناة المقرن حلم قد أصبح واقعا ملموسا ، وأنها أداة للإعلام الحر الصادق، الذي يمهد لمناخ الحرية والديمقراطية، وأضافوا بأنها لا غني عنها (أي الفضائية) لتعزيز قيم السلام والحرية والديمقراطية والتداول السلمي للسلطة وحرية التعبير والمعتقد، ودعم حقوق الانسان والمرأة والاحتفاء بالتنوع بكافة أنواعه ورتق النسيج المجتمعي، وأكدوا التزام فضائية (المقرن) ودون تحفظ، بالقضايا السودانية العادلة. ونبهت قيادة الفضائية أن فضائية (المقرن) لا تتبع إلى أي كيان سياسي وهي مؤسسة حرة غير ربحية” ، وأضافت قائلة “أنها منا كلنا ولنا كلنا”

وفي ختام المؤتمر تعهد المؤتمرون بدعم مشروع الفضائية الواعد، واعتبارها قناتهم وصوتهم الإعلامي، والتزموا برفد القناة بالمفكرين، والمحللين، والمبدعين، والمواد، والبرمجيات الفكرية والإبداعية والتراثية، ودعم القناة معنويا وأدبيا بمساهمة الكتاب المستنيرين.

المكتب الاعلامي
مجموعة العمل الدولية
تحالف قوي المعارضة السودانية بالولايات المتحدة الامريكية

المصدر :قناة المقرن الفضائية

هذه التدوينة كُتبت في التصنيف بيانات. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

التعليقات مغلقة.